منتديات عراقي وافتخر


 
الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 أين الحكومة والسيستاني من أمير المؤمنين (عليه السلام )

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
استاذ جامعي
عضو جيد
عضو جيد



ـمساهماتيـﮯ : 349

مُساهمةموضوع: أين الحكومة والسيستاني من أمير المؤمنين (عليه السلام )   2010-09-08, 04:49



أين الحكومة والسيستاني من أمير المؤمنين (عليه السلام )
ونحن في هذه الأيام الأليمة على قلوب العالم الإسلامي حيث نعيش أيام ذكرى أعظم الرزايا ألا وهي ذكرى استشهاد سيد الموحدين وقائد الغر المحجلين الإمام علي بن أبي طالب ( عليه السلام ) عظم الله أجورنا وأجوركم بمصابه سلام الله عليه ، ولكن في هذا اليوم أريد أن استعرض إمامكم بعض جوانب حياة الإمام أمير المؤمنين ( سلام الله عليه ) وأريد أن أقارن هذه المواقف مع بعض السياسيين ومواقف المرجعية في العراق ، علماً إن مواقف الإمام ( عليه السلام ) تُعرض على شاشات قنواتهم الفضائية والتي طالما يزوقون خطاباتهم بها
1- يروى انه كان الإمام أمير المؤمنين ( عليه السلام ) عندما يأتي شخص لمقابلته والحديث معه في أمر خاص كان يطفئ سراج بيت المال ويوقد السراج الخاص به وهذا لأن زيت سراج بيت المال كان من بيت المال فحرصا على الأموال العامة التي يعتبرها هو ليست ملكه يوقد سراجه الخاص بالرغم كان آنذاك هو الحاكم الشرعي الذي له حق التصرف بكل شيء حيث انه أولى بالمؤمنين من أنفسهم ،
ولو قارنا هذا الموقف بموقف يباين ويناقض هذا الموقف ، هل تعلمون إن أكثر السياسيين و من يدّعون التشيع كذباً ونفاقا هل تعلمون إن لهم حصة مخصصه من أموال الدولة تصرف لهم لوقود مولدات بيوتهم وقصورهم هل تعلمون إنهم يبيعونها وتنزل في جيوبهم ويسحبون خطوط حرجه لهم أين أنتم من أمير المؤمنين عله السلام وتراهم عندا تأتي الانتخابات يلوحون بالطائفية المقيتة لكي يصوروا للناس بأنهم حماة المذهب وحماة منهج أمير المؤمنين عليه السلام وهو منهم ومن أفعالهم براء
2- يروى إن أمير المؤمنين عليه السلام عندما كان على فراش الموت كان يأذن للناس بالدخول عليه وكان يقول لهم ( اسألوني قبل أن تفقدوني ) وكان يُغشى عليه ساعة ويستيقظ من شدة السم ،
هل تعلمون إن أكثر من يريد أن يقابل السيستاني لسؤاله عن أمور دينه ويتحمّل تعب السفر من أقصى محافظات العراق لأجل أن يلتقي به فيقال له ( سماحة السيد متعب ولا يقابل أحد ) الله أكبر أي تهاون واستهزاء بالإسلام وقيمة المسلمين ، صدقوني لو أتى يهودي أو نصراني أو بوذي وجاء لمقابلته لرأيته يستقبله أحر الاستقبال وتراه يجلس معه كالمعشوقة وعشيقها ولرأيت التملق والتذلل لهذا الكافر ، الم يدخلوا الكفار لجوامعهم في بداية الاحتلال الأمريكي وجلسوا وكلاء السيستاني معهم بحجة توزيع المساعدات على الشعب العراقي علما إنهم يفتون بحرمة دخول الكافر الكتابي الى المساجد ، ثم أين أموال الخمس لماذا يأتي الكفار ويعطون المساعدات ويوزعونها عن طريق الجوامع أليست هذه مهزلة وأهانه للإسلام والمسلمين إنا لله وأنا إليه راجعون

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
أين الحكومة والسيستاني من أمير المؤمنين (عليه السلام )
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات عراقي وافتخر :: المنتديات العــامــة :: المنتدى السياسي-
انتقل الى: