منتديات عراقي وافتخر


 
الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 لا تقولوا على السيستاني انه ساكت

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
استاذ جامعي
عضو جيد
عضو جيد



ـمساهماتيـﮯ : 349

مُساهمةموضوع: لا تقولوا على السيستاني انه ساكت   2010-07-28, 05:27

لا تقولوا على السيستاني انه ساكت




لقد
اثارت مرجعية السيستاني الكثير من التساؤولات وعلامات الأستفهام تارة
والحيرة والدهشة تارة اخرى من خلال مواقفها تجاه قضايا الدين والمذهب
والعراق والتي القت بظلالها السيئة على موقع المرجعية الشيعية وشوهت
صورتها ، فأكثرما وصفت به مرجعية السيستاني هو الصمت والسكوت الذي اعتبره
المروجين لها بانه صورة من صور الحكمة والحنكة وهو الذهب الذي يقابل
الكلام عندما يوصف بالفضة وفي الحقيقة ان هذه الصفة اذا حللناها في مواقف
السيستاني والدورالذي لعبه خلال تقمصه للباس المرجعية وتربعه على عرشها
نجد انه لم يكن ساكتا وصامتا على الدوام بل انه يسكت على جرائم حكام الجور
ودول الأحتلال وقبائحهم وفسادهم وافسادهم يسكت عندما تضطهد الناس وتقتل
وتسلب كرماتهم وتنتهك اعراضهم وتدنس مقدساتهم وتستباح دمائهم وتنهب
خيراتهم وثرواتهم يسكت عندما يتعرض الدين والمذهب والعراق الى خطر فهو
يسكت ويأمرالناس بالسكوت وبنفس الوقت يمارس وكلائه وطلبته وحاشيته
ومؤسساته دورها في اعطاء المبررات وشرعنة هذا السكوت وتوظيف النصوص
الشرعية وتأويلها والألتفاف عليها من اجل خداع الناس واضلالهم وايهامهم ان
سكوت السيستاني هو الذهب وهو الحكمة ، الا انه في الواقع سكوته هو كلام
وامضاء وامر وتوجيه لمن ظلم وافسد وقتل بان يستمر في ذلك وسكوته هو تنفيذ
لمخططات ومؤمرات ومشاريع تلك الدول التي جعلته مرجعا اوحد للشيعة ، وعندما
يريد السيستاني ان يخرج من سباته وصمته وسكوته ينطق وليته لم ينطق ، لأنه
ينطق عندما يريد ان يدعم الظلم والفساد والأفساد والقتل والأحتلال واذنابه
، وهنا يأتي ايضا دور وكلائه وطلبته وحاشيته ومؤسساته في اعطاء المبررات
وشرعنة كلام السيستاني كما حدث عندما عطلت حوزته وارسل طلبته الى
المحافظات من اجل ايصال فتوى السيستاني التي تدعوهم لأنتخاب القوائم
الشيعية الكبيرة ( ائتلاف الحكيم وائتلاف المالكي ) بحجة عدم تشتيت اصوات
الشيعة والحفاظ على الحكم ومنع البعثيين من العودة للحكم مرة ثانية (
قائمة علاوي ) وغيرها من المبررات التي سمعنا بها ، ولاننسى ماحدث في
الأنتخابات البرلمانية الأولى والفتوى الشهيرة للمرجعية بوجوب انتخاب
القائمة555 ومن لم ينتخبها حرمة عليه زوجته وووو ، واما فضيحة وكيل
السيستاني في العمارة وما تبعها من فضائح اخرى لوكلائه في المحافظات فحدث
ولا حرج حيث اننا لأول مرة نسمع ان مرجعا دينيا اعلى يتستر على الزناة
ويبذل المليارات من اجل ذلك ، واذا جئنا الى المشهد السياسي العراقي
المتدهور وتعطيل تشكيل الحكومة نجد السكوت والصمت السيستاني المطبق الا ان
هذا السكوت متعمد ومبرمج لكي تبقى الكتل السياسية تدور في فلك المباحثات
واللقاءات التي لاتسمن ولاتغني من جوع والتي لم يتمخض عنها الاتعميق
الخلاف والأختلاف والتشبث بالمناصب الى ان تصل الى طريق مسدود لتلجأ حنئذ
الى المرجعية في حل الأزمة وحينها تفرض المرجعية ارادتها وتملي شروطها
وتنصب فلان رئيسا للبرلمان واخر رئيسا للحكومة وفقا للأرادة والأجندة
الأيرانية وبذلك تتسلط على رقاب العراقيين نفس الكتل الفاسدة التي سلطتها
المرجعية قبل سنين ، وبالنتيجة النهائية يثبت لنا ان سكوت ( كلام ، امر )
السيستاني او نطقه هو شر محض وبلاء صب على العراق وشعبه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
لا تقولوا على السيستاني انه ساكت
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات عراقي وافتخر :: المنتديات العــامــة :: المنتدى السياسي-
انتقل الى: